المرحلة التأسيسية الأولى- المرحلة التأسيسية الثانية

أهلاً بكم في المرحلة التأسيسية

في أكاديمية جيمس ولينغتون- واحة السيليكون، نتبع المنهج البريطاني للمرحلة التأسيسية في السنوات المبكرة، ونفخر بتقديم منهج متميز يرسي أسساً راسخة لضمان نجاح كل طفل في مسيرته التعليمية. وينقسم منهاجنا للمرحلة التأسيسية في السنوات المبكرة إلى سبع مجالات للتعلّم والتطور.

تعتبر هذه المجالات ضرورية لإثارة فضول الطفل تجاه العالم من حوله وتنمية قدرته على التعلم وتكوين علاقات إيجابية والازدهار خلال سنواته الأولى، وهي: القراءة والكتابة، وأسس الحساب، وفهم العالم، والفنون التعبيرية، والتصميم، والتي من شأنها تطوير المهارات الأساسية والمعرفة المطلوبة كي يستعد الطلاب بنجاح لما ينتظرهم خلال السنوات التالية في المرحلة الابتدائية.

سارا هولينجوورث
المديرة المساعدة للمرحلتين التأسيسيتين الأولى والثانية

حازت المرحلة التأسيسية في أكاديمية ولينغتون على تصنيف "ممتاز" من قبل هيئة المعرفة والتنمية البشرية لمدة ست سنوات متتالية؛ حيث توفر المرحلة التأسيسية لدينا بيئة مشجعة وداعمة لأصغر طلابنا .......

استكشف المرحلة التأسيسية

  • منهاج المرحلة التأسيسية للسنوات المبكرة

    تنبثق هذه المجالات الفرعية من محاور اهتمامنا الأساسية وتوفر سياقاً مهماً للتعلم داخل القاعات الدرسية، حيث تستند فلسفتنا التربوية إلى ثلاث مبادئ للتعلم الفعال: اللعب والاستكشاف، والتعلّم النشط، والإبداع والتفكير النقدي.

    يحرص مدرسونا المتفانون على إتاحة بيئات صفية ملؤها العناية والإبداع والمرح، لتسمح للأطفال بالتعلم من خلال اللعب في تجارب يوجهها الأطفال ذاتهم، فهذا جوهر كل ما نقوم به ويضمن تنمية حب التعلّم لدى كل طفل؛ حيث يقوم المدرسون بالتخطيط والإعداد بعناية لأنشطة تفاعلية تحفز وتلهم الأطفال، مع إتاحة فرص التعلم المخصصة ودعم كل طفل كي يحقق تقدماً سريعاً في جميع مجالات التعلم السبعة.

    يحظى الأطفال في المرحلة التأسيسية أيضاً بفرص هامة لتطوير مجموعة من المهارات في موادنا التخصصية التي تشمل اللغة العربية والفنون المسرحية والتربية البدنية والتعلم في الهواء الطلق. وتكتسب مناهجنا مزيداً من التميّز مع احتفائنا بالتنوّع الثقافي الذي تحتضنه أكاديميتنا وتقديرنا للثقافة المحلية في دولة الإمارات العربية المتحدة.

  • المجالات الرئيسية للمرحلة التأسيسية في السنوات المبكرة

    التواصل واللغة

    تمثل مهارات الاتصال واللغة محوراً هاماً من محاور التركيز المستمر في المرحلة التأسيسية، حيث نحرص دوماً على تشجيع الأطفال على استخدام هذه المهارات وتطويرها من خلال الروتين اليومي وجلسات التركيز التي تسمح للمعلم أن يكون مثالاً يحتذى به وداعماً ومراقباً فيما يلعب دوره التدريسي. كما يعتمد الأطفال أيضاً على التفاعلات اليومية مع بعضهم البعض، ليطوروا مهاراتهم في المحادثة والقدرة على التواصل في سياقات مختلفة. ومن خلال الانطلاق من مهارتي التواصل الأساسيتين، المتمثلين باللتحدث والاستماع، يمكن للأطفال البدء في استخدام خبراتهم في المدرسة والمنزل لتوسيع معرفتهم بالمفردات والسعي لنطق جمل كاملة وطرح أسئلة من قبيل "ماذا"/"لماذا"/"من"/"أين" والإجابة عليها، إذ يساعد تطوير هذه المهارات الأساسية أيضاً الأطفال على بلورة قدرتهم في التفكير ويهيئهم لدخول المراحل الأولى من تعلم القراءة والكتابة اللذين يعتمدان على فهم اللغة واستخدامها، ناهيك عن أهمية التواصل في تعبير الأطفال عن احتياجاتهم ورغباتهم وآرائهم بثقة.

    التنمية البدنية

    تركز التنمية البدنية على الحركة والتعامل مع الأشياء المحيطة والعناية بالذات، حيث نمارس هذه المهارات في المدرسة ونشجع الأطفال على التصرّف باستقلالية لبناء ثقتهم واحترامهم لذاتهم في نفس الوقت، فنحن نحث الصغار دوماً على القيام بالأشياء بأنفسهم والتمتع باستقلالية في العناية بالذات، ويقضي أطفال المرحلة التأسيسية الأولى الكثير من الوقت في بناء وتقوية عضلات اليد من خلال أنشطة حركية دقيقة مدروسة، وذلك تمهيداً لتعليمهم أسس الكتابة في المرحلة التأسيسية الثانية. كما نشجع الأطفال على الرسم الحرّ بطرق مختلفة.

    يطور الأطفال مهاراتهم الحركية العامة من خلال الأنشطة اليومية والدروس الأسبوعية للتربية البدنية وتجارب التعلّم في الهواء الطلق. ونحرص على إطلاق مبادرات تشمل المدرسة بأسرها لتشجيع عادات الغذاء الصحية والاحتفاء بها، مع توعية الصغار بأهمية الاهتمام بأنفسهم وأجسادهم، ولاسيما الأطفال في المرحلة التأسيسية الأولى التي تشهد تطورات جسدية وفيزيولوجية سريعة وواسعة النطاق سيكون لها تأثير كبير على سلامتهم وصحتهم مستقبلاً.

    التنمية الشخصية والاجتماعية والعاطفية (PSED)

    تتمحور التنمية الشخصية والاجتماعية والعاطفية حول مساعدة الأطفال على تطوير شعور إيجابي بأنفسهم والآخرين، إذ نركز على العلاقات الإيجابية ونهدف إلى تطوير مهاراتهم الاجتماعية وتعليمهم كيفية التعامل مع مشاعرهم خلال مجموعة متنوعة من التجارب، مع إدراكنا التام دوماً بأن كل طفل هو حالة فريدة وله شخصيته الخاصة. ونتيح للأطفال الفرصة لتكوين علاقات مع أقرانهم ومع البالغين، وتطوير ثقتهم بأنفسهم ووعيهم الذاتي وكيفية التعامل مع مشاعرهم وأحاسيسهم، حيث يجب أن يكون الأطفال قادرين على فهمها والتعبير عنها وكذلك الإحساس بمشاعر وعواطف الآخرين. ونلتزم بإشراك الأطفال قدر في اتباع مجموعة مشتركة ومتفق عليها من الإرشادات والتوقعات التي تساعد جميع الصغار على الشعور بالسعادة والأمان ضمن البيئة التي يتعلمون فيها، مع التركيز باستمرار على تقدير إنجازاتهم والاحتفاء بها.

  • المجالات الخاصة بالمرحلة التأسيسية للسنوات المبكرة

    القراءة والكتابة

    نسعى في المرحلة التأسيسية إلى غرس شغف طويل الأمد بالقراءة والكتابة في نفوس الصغار؛ حيث نشجع على قراءة الكتب ومشاركتها، سواء من خلال توفير الفرص للاستماع إلى مجموعة من القصص، أو زيارة مرافق المكتبة الحديثة التابعة لنا لنشجع الصغار على اختيار كتب تنسجم مع اهتماماتهم وأخذها إلى المنزل لمشاركتها مع ذويهم. أما داخل القاعات الدرسية، فإن شغفنا القراءة يتجلى في مساحات المطالعة التي تسمح للصغار بقراءة نصوص مختلفة بشكل مستقل. كما يمثل تعليم الصوتيات محور منهجيتنا لتعليم القراءة والكتابة، حيث نقيم يومياً جلسات إبداعية مشجعة تشجع الأطفال ليتعرفوا على الأصوات ومخارج الحروف ويبدؤوا باكتساب وتطوير مهارات القراءة والكتابة، مع تشجيعهم على ممارسة الكتابة قدر الإمكان في كافة مجالات منهاجنا، لنبني لديهم حب التعلّم والمرونة المطلوبة للخوض في كل ما نتيحه لهم من إمكانيات للتطور داخل القاعة الدرسية.

    مبادئ الحساب

    في بداية المرحلة التأسيسية، يتعرف الأطفال على مبادئ الحساب من خلال الأغاني والقوافي والألعاب، لما يمثله ذلك من منهجية عملية للتعلّم بشكل فعال، حيث يتم تعريف الأطفال بأسس تمييز الأرقام وحل المسائل بأسلوب قائم على اللعب، مع منحهم الفرصة للتحدث عن النتائج التي توصلوا إليها وتعريفهم بالمفاهيم الأساسية والمهارات الحياتية في سن مبكرة. نحن في أكاديمية جيمس ولينغتون- واحة السيليكون نتبع منهجية مدروسة تضمن مساعدة الأطفال في تطوير فهم عميق للأرقام والشكل والمساحة والقياسات، حيث يتعاونون مع بعضهم بعضاً لتوسيع مفرداتهم الرياضية وحل مسائل مستوحاة من الحياة الواقعية. وننطلق في كل ذلك من شغفنا بالرياضيات والحساب ودعم الصغار في بناء استقلاليتهم واستكشاف مهارات جديدة وتطويرها وتطبيقها بثقة وفقاً لوقعهم الخاص.

    فهم العالم

    يعد فهم العالم أحد المجالات الأربعة التي تشكّل إطار التعلم في المرحلة التأسيسية للسنوات المبكرة، حيث ينطوي على توجيه الأطفال لفهم عالمهم المادي ومجتمعهم من خلال فرص الاستكشاف والمراقبة والتعرف على الأشخاص والأماكن والتكنولوجيا والبيئة. وننمي لديهم مهارة طرح الأسئلة والاستفسار من خلال مهام التفكير النقدي، مع تشجيعهم على التعبير عن آرائهم وشرحها. ونحن في أكاديمية جيمس ولينغتون- واحة السيليكون نستفيد من مجموعة الإمكانيات بما فيها مساحة تعلّم مكشوفة ورعاية وإرشاد دائمين لتمكين الأطفال من الاستكشاف والتحقيق في مجموعة متنوّعة من الموضوعات المثيرة للاهتمام. كما نشدّد على الأهمية المتزايدة لأن يختبر الصغار مجموعة من التقنيات أثناء الدروس واللعب والزيارات إلى ساحة التعلم المدمجة لدينا. ونشجع الصغار على تشغيل برامج بسيطة باستخدام التكنولوجيا والاستفادة من مجموعة من البرامج لتأدية مهامهم.

    الفنون التعبيرية والتصميم

    تتضمن الفنون التعبيرية والتصميم دعم الأطفال للاستكشاف واللعب بمجموعة واسعة من الوسائط والمواد، فضلاً عن توفير الفرص وتشجيعهم على مشاركة أفكارهم وأفكارهم ومشاعرهم عبر مجموعة متنوعة من الأنشطة المتمحورة حول الفن والموسيقى والحركة والرقص، ولعب الأدوار والتصميم والتكنولوجيا. ونمنحهم الفرصة لاختيار الأدوات الخاصة بهم مع الحرص على تعلمهم المهارات اللازمة للتعامل مع هذه الأدوات والمعدات والمواد بأمان وفعالية. وتمثل الفنون التعبيرية والتصميم فرصة للأطفال كي يطلقوا العنان لإبداعهم في بيئة لا يشعرون فيها بأنهم موضع اختبار أو تحت أي ضغط في اختيار أدواتهم ومنهجياتهم، فالهدف هو السماح لهم بالتعلّم والتجربة بأسلوب مرح وممتع، لإن المشاركة في الرسم أو الحرف اليدوية باستخدام مجموعة متنوّعة من المواد، مع إتاحة هوامش حرية لا محدودة من شأنها تعزيز ثقة الصغار بقدراتهم الإبداعية، لهذا السبب تمثل الفنون التعبيرية والتصميم جزءاً هاماً من المجالات السبعة لمنهاجنا وتفتح آفاقاً واسعة للإبداع والتواصل.

  • الدروس التخصصية في المرحلة التأسيسية

    نحن في أكاديمية جيمس ولينغتون- واحة السيليكون نقدم دروساً تخصصية وأنشطة داعمة لجميع الطلاب في كل يوم من المدرسة؛ حيث يتيح دمج هذه الدروس في مناهجنا الدراسية المتميزة لطلابنا العديد من الفرص كي يطوروا مهاراتهم الأساسية منذ صغرهم في مجموعة متنوّعة من المواد والبيئات.

    التربية البدنية

    يتلخص هدفنا الرئيسي من دروس التربية البدنية في ضمان استمتاع الطلاب بأروع الأوقات مع ممارسة أنشطة عالية النوعية، وكل ذلك في بيئة آمنة وإيجابية. لذلك نشجع الأطفال كي يقدموا على المخاطر ويتخذوا خيارات صحية، فالنشاط البدني والحركة والتحكم بالجسد والتنسيق العضلي العصبي يلعب دوراً هاماً للغاية في تطور الأطفال خلال المراحل المبكرة، حيث تتاح للطلاب الوقت والمساحة لاستكشاف طرق مختلفة للحركة وردود أفعال أجسادهم. وتمثل هذه الدروس كذلك فرصاً كي نعزز وعي طلابنا بمدى أهمية النشاط البدني، وذلك باتباع منهجية تفاعلية مرحة. ويشمل ما نقدّمه على هذا الصعيد برنامج Stretch & Learn من جيمس، ودروس السباحة، وألعاب القوى والجمباز، بالإضافة إلى الألعاب المرحة، والتي ترسي جميعها أسس الصحة البدنية لأصغر طلابنا، والتي سيواصلون تطويرها خلال المرحلة التأسيسية الثانية والمرحلة الرئيسية الأولى.

    التعلّم في الهواء الطلق

    يعد التعلم في الهواء الطلق أحد أهم الجوانب تأثيراً في ما نتيحه من أجل المراحل الابتدائية، ففي هذه الأنشطة يتعلم الطلاب بأسلوب ممتع يبعث على الدهشة وينمي الرغبة بالاستكشاف. وتتمثل إحدى الفوائد الرئيسية للتعلم في الهواء الطلق في كونه يساعدنا على تعزيز وعي طلابنا بأن التعلم لا يقتصر على القاعدة الدرسية أو مواد معيّنة، وإنما هو شيء يمكن أن يحدث دوماً في العالم الحقيقي من حولنا. ومن خلال اللعب والتجارب الحياتية الملموسة، سيتعلم الطلاب المفاهيم الأساسية التي ستكشل أساس مسيرتهم في التعلّم ضمن القاعات الدرسية، حيث سيجد الصغار أنفسهم في مواجهة تأثيرات الجاذبية ومختلف القوى الفيزيائية التي تؤثر على لعبهم في بيئة لطبيعية تسمح لهم بمراقبة قوانين الطبيعة وعيش حالة تعلم تجريبية قائمة على الاسكتشاف تهيئهم للتعامل مع محتوى المنهاج الأكثر تعقيداً مستقبلاً.

    وتعتمد أنشطة التعلم في الهواء الطلق على نهج تعاوني يوجهه الأطفال، ليدعمهم في تطوير المهارات والكفاءات الأساسية المطلوبة للنجاح في الحياة لاحقاً، وذلك مع غرس شعور قوي بالمسؤولية والمواطنة أيضاً، حيث ينخرط الطلاب بشكل كامل في العلاقة التكاملية التي تربطنا بالعالم الطبيعي من حولنا.

    خلال هذه الفترة يصبح الصغار أكثر وعياً بالمخاطر في العالم من حولنا، ولكنهم يكتشفون عبر هذا التعلّم في الهواء الطلق بأن المخاطر جزء طبيعي من الحياة، ويستكشفون الإجراءات والخطوات التي يمكن اتخاذها بهدف تقييم شدة المخاطر وإدارتها، ليتعلم الطلاب من خلال هذه الجلسات كيفية التفاعل مع العالم المحيط بأسلوب واعٍ ذي مغزى.

    الفنون المسرحية

    تركز الفنون المسرحية للمرحلة الابتدائية في أكاديمية جيمس ولينغتون- واحة السيليكون على تنمية مهارات واهتمامات كل طالب لتشمل العناصر الأساسية الثلاثة لهذا المقرّر: ألا وهي الموسيقى والرقص والدراما. ويهدف منهجنا إلى تطوير احترام الذات والثقة بالنفس لدى طلابنا، مع تزويدهم أيضاً بمهارات التواصل التي سترافقهم وتفيدهم مدى الحياة. كما أن دمج الفنون المسرحية يعود بتأثير إيجابي عام على الرفاهية الأكاديمية والشخصية لطلابنا، وذلك نظراً لما يفسحه من منافذ إبداعية تسمح للطلاب بالتعبير عن أنفسهم.

    اللغة العربية

    ستتاح لكل واحد من طلابنا في المرحلة التأسيسية لتطوير مهاراته باللغة العربية داخل القاعة الدرسية تحت إشراف مدرسين متخصصين، حيث سيتم تزويد الأطفال بمجموعة من التجارب التي سيتعلمون فيها مجموعة واسعة من الكلمات والعبارات العربية.

    تهدف الأنشطة التي نقدمها إلى تطوير المهارات اللغوية المبكرة باللغة العربية من خلال مساحة تفاعلية ممتعة من الأغاني والقوافي لتعليم اللغة العربية كلغة أجنبية.

الأسئلة المتكررة

  • متى يبدأ وينتهي يوم الدوام المدرسي؟

    يبدأ يوم الدوام للمرحلتين التأسيستين الأولى والثانية عند الساعة 7:45 صباحاً، حيث نمّهد له عند الساعة 7:25 عبر الترحيب بالطلب قبل تسجيل تلامذتنا ممن لديهم أشقاء أكبر سناً أو أولئك الذين يأتون في الحافلة المدرسية. وينتهي الدوام عند الساعة 12:30 ظهراً لطلاب المرحلة التأسيسية الأولى، بينما ينتهي عند الساعة 1:30 بعد الظهر للمرحلة التأسيسية الثانية. وبهدف دعم جميع أسر طلابنا في أكاديمية جيمس ولينغتون- واحة السيليكون، فإننا نقدم تجربة النادي الاجتماعي ما بعد أوقات الدوام للأطفال، والتي تستمر حتى الساعة 1:50 أو 2:15 بعد الظهر للمرحلة التأسيسية الأولى، و2:50 أو 3:20 للمرحلة التأسيسية الثانية.

  • ما عدد البالغين في القاعة الدرسية الواحدة للمرحلة التأسيسية؟

    يتواجد في كل واحد من صفوف المرحلة التأسيسية مدرس واحد ومساعد واحد، حيث تسمح هذه المرحلة لجميع الاطفال بتكوين علاقات قوية مع البالغين في القاعة الدرسية والحصول على تجارب تعليمية مخصصة بفضل صغر أحجام صفوفنا.

  • ما المواد التي يدرسها المعلمون المتخصصون؟

    يمكن للأطفال في أكاديمية جيمس ولينغتون- واحة السيليكون الاستمتاع بمرافق عالمية المستوى من خلال مواضيعنا التخصصية، إذ يتم تعليم الأطفال في المرحلة التأسيسية من قبل مدرسين متخصصين للتربية البدنية والتعلم في الهواء الطلق واللغة العربية. أما طلاب المرحلة التأسيسية الثانية، فسيكون لديهم مدرس متخصص في الفنون المسرحية، وسيحظى الصغار بمعلم متخصص في كل مادة يدعمه مساعد متخصص.

  • هل تقدمون خدمة النقل المدرسي للمرحلة التأسيسية؟

    يمكن للطلاب في المرحلتين التأسيسيتين الأولى والثانية الاستفادة من خدمة النقل المدرسي، إذ يرافق مساعدو المدرسين والمشرفات على الطلاب في الحافلات الأطفال من وإلى الحافلة يومياً ما يضمن كونهم تحت إشراف بالغين دوماً. كما نعزّز السلامة والأمن باعتماد إجراءات أمنية على متن كافة حافلاتنا المدرسية التي تسيرها شركة ’سكول ترانسبورت سيرفس‘، بما يشمل كاميرات المراقبة وتعقب الحافلات باستخدام منظومة GPS، والتحقق من سلامة الأطفال باستخدام تقنية "Sleeping Child".

خدمة "الصقور الصغيرة"
لرعاية الأطفال بعد أوقات الدوام

يسعدنا أن نقدم هذه الخدمة المجانية لأولياء الأمور الذين يواجهون صعوبات في المجيء كي يقلوا أطفالهم مباشرة بعد انتهاء اليوم الدراسي.

شاهد

المرحلة التأسيسية من الداخل

استمع إلى ما يقوله فريقنا حول المرحلة التأسيسية

  • السيدة جوان كيدن

    PLAY VIDEOjoanne video
    نائبة المدير
  • السيد ناثان ساندلر

    PLAY VIDEOnathan fs
    مدير المرحلة الابتدائية

استكشف كافة مناهجنا

  • المرحلة التأسيسية

    تتيح المرحلة التأسيسية بيئة داعمة....

  • المرحلة الابتدائية

    يجمع منهاجنا ما بين المنهاج الوطني الإنجليزي.....

  • المرحلة الثانوية

    يغطي منهاج المرحلة الثانوية لدينا المرحلتين الرئيسيتين الثالثة والرابعة.

  • المرحلة العمرية لما بعد 16 عاماً

    تقدم أكاديميتنا مجموعة غنية من المسارات الشخصية للطلاب في مرحلة ما بعد الـ16 عاماً، والتي تفضي جميعاً إلى الالتحاق بالجامعات.

الخطوات التالية

X
تساعدنا ملفات تعريف الارتباط على تحسين تجربتك في استخدام موقعنا وتعزيزها.
ومن خلال استخدام الموقع، فإنكم توافقون على سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.
 
أكد